تذكر:

بأنك مازلت تمارس الثلاث مهارات السابقة ( كن واعي، تخلص من السلبية، قوة الصوت) .. و الان زدنا عليهم هذه المهاره … القوة الشخصية.

الفائدة من هذه المهاره:

اذا كنت تملك القوة الشخصية فلن تضيع طاقتك بالتفكير بأشخاص يمكنهم ان يمتصوا طاقتك .. بقوتك الشخصيه تعرف من الوقت المناسب بأن تقبل بعض الأمور و تعرف متى ترفضها … و تعرف ايضا كيف تتخذ قراراتك بنفسك … كلما حافظت على طاقتي من المشتتات … كلما كانت قوة جذبي أكبر.

النية:

اليوم أنوي أن أعيش بقوتي الحقيقة، فأتصرف و أتخذ القرارات لمصلحتي، فأنا لي الحق بأن أمتلك القوة الحقيقية  في حياتي.

الفكرة:

القوة الحقيقة هي النور الذي ينور طريقك في الحياة، و الان هو الوقت بأن تحقق ذاتك، هذا لا يعني طبعا ان نكون متكبرين او كثيري المطالب و لكن نريد ان نكون واعيين لما نملك من قوة نستطيع ان نوظفها لتكون حياتنا أفضل. في البعض المرات يتطلب منا الكثير من الشجاعه لكي نظهر هذه القوة، خصوصا عندما تريد ان تتخلص من عادة ما، او تتخذ قرارا في موضوع ما … لذلك احرص ان لا تجعل الاخرين يتحكمون في حياتك سوف و لا تسمح لهم بإمتصاص طاقتك.

لا تكن منقاد لأحد، او ضحية لأحد لأن هذه الأمور ستحبس قوتك داخل اعتقادات خاطئة وهي ان للغير الحق بأن يقرروا كيف يجب ان تكون حياتك، اذا واجهت هذا الموقف … خذ حطوات بسيطة لإستجاع قوتك، ذكر نفسك بأنك انت المتحكم الوحيد في حياتك، كن صادق مع الاخرين و مع نفسك و املك الشجاعه  بأن تتبع طريقك الذي اخترته، كلما اخذت خطوات اكثر لصالحك كلما كنت قريب من رغباتك ….. كل هذا يعتمد على اختياراتك و قراراتك !

التمرين:

1- اختار ان تطور قوتك الان، من خلال اتخاذ القرارات اثناء يومك، من خلال اختيار كيفية التعامل مع الاخرين، اسمح لنفسك بأن تكون عظيم… قوي .. متمكن.

2- اذا وجدت نفسك في موقف تشعر فيه بأن قوتك تسلب، اسأل نفسك … ما الذي تحتاج عمله لكي تأخذ خطوه نحو استرجاع قوتك … و اعلم بأنك قادر على ان تعبر و تغامر  ايضا .. حتى و ان كنت تقاوم في البداية .. احساسك بالقوه الشخصيه سينمو، لذلك استعد … خذ نفس عميــــــق … وامتلك الشجاعه للخطوة الاولى.

التوكيدات:

- أنا شخص قوي، أضع الحدود لمن حولي و أتصرف بحكمة.

- أنا أملك الحق و المسؤليه لأطور قوتي الشخصية و أصنع القرارات في حياتي.

- أنا المتحكم في حياتي.